القائمة الرئيسية

الصفحات

قصة قصيرة : الغريبة | مانويل أليغري Manuel Alegre

 

قصة قصيرة : الغريبة | مانويل أليغري Manuel Alegre



قصة قصيرة : الغريبة | مانويل أليغري Manuel Alegre


الكاتب: مانويل أليغري Manuel Alegre 

(البرتغال، 1936)


 اختيار وترجمة: سعيد بنعبد الواحد                     


لقد ضاع كل شيء، كانت تردد، لقد ضاع كل شيء. تجري عبر الطريق. لطالما رأوها تتسكع، تلبس ثيابا رثة، حافية القدمين، أحيانا في الأسواق، وأحيانا عند أبواب المقاهي. لكنها الآن تجري، تهرب لا يدري أحد من أي شيء ولا من أي أحد. لقد ضاع كل شيء، كانت تقول. ثياب رثة بيضاء تتطاير مع الريح، وشعر أشعث. لا يعرف أحد بنت من تكون، ولا أين ولا متى رأت النور. كانت تجري خارج الطريق، تجرّ وراءها مُتعقِّبين لا يظهرون، تهرب من أخطار لا تعلمها إلا هي. لقد ضاع كل شيء، كانت تردد، لقد ضاع كل شيء.

لما أخرجها رجال المطافئ من مياه النهر الطّينية الباردة، احتشد كثير من السكان في ساحة القرية. لكن لم يظهر أحد ليطالب بالجثة. تحدث الناس عن الواقعة لعدة أيام. بدأت خرافةٌ تنشأ. البعض يلمح إلى أنها بنت كونْت مفقودة، والبعض الآخر يقول إنها عروس من أرض قريبة فرّت يوم زفافها منذ سنوات، بل هناك من تجرأ وقال إنها غريبة ولذلك لا يعرف أحد أبويها أو أقاربها. 

يوم الجنازة، حضر إلى المقبرة رجل عجوز طاعن في السن لا يعرف أحد من أين جاء. قبل أن يغلقوا التابوت، تقدم العجوز، لامس شعرها الأشيب الذي ربما كان من قبل أشقر وسرح ملابسها الممزقة والمتسخة، التي ربما كانت فيما مضى بيضاء. وضع وردة بين يديها ثم سمعه أحد يبكي وهو يهمس اسما لم يكن يعرفه أحد: أوفيلْيا، كان العجوز يقول، أوفيلْيا.

reaction:

تعليقات