قصة قصيرة | لعبة الحُكومة - كارلوس دْرومونْد دي أنْدرادي


لعبة الحُكومة - كارلوس دْرومونْد دي أنْدرادي

لعبة الحُكومة - كارلوس دْرومونْد دي أنْدرادي


Carlos Drummond de Andrade
(1902-1987)

اختيار وترجمة: سعيد بنعبد الواحد 




                                        لعبة الحُكومة

قرّر الأطفالُ في الشارع أنْ يلعبوا لعبة الحكومة فاختاروا "الرئيس" وطلبوا منه أنْ يحكم بما فيه خير الجميع.  

ـ كلاّ ـ قال مارتين وهو يتقبّل ذلك. ـ من اليوم فصاعداً أنتم من ستنجزون تماريني المدرسية وأنا أوقّعها. كْلوفيس واثنان آخران منكما سيشكّلون حرسي الخاص. وسيكون جانْوارْيو وزيري المُكلف بالمالية وهو من سيدفع ثمن وَجَبات أكلي الخفيفة. 
ـ وبأيّ مالٍ؟ ـ قاطعَه جانْوارْيو. 
ـ سيُساهم كلُّ واحدٍ منكم بما قدرُه كْروزيرو واحد كل يوم يدفعه في صندوق الحكومة. 
ـ وماذا سنربح نحن من هذا؟ ـ سألوهُ بصوتٍ واحد.
ـ ستربحون اليقين بأنّ لديكم رئيساً جيدا. أنا أفضُّ الشّجارات، أوزّعُ المهام، وأتعامل مع الأساتذة على قدم المساواة. أنتم تطيعون، بشكل ديمقراطي. 
ـ لا فائدة من هذا. يجب أن يكون الرئيس خادمَنا، أو يعلم، على الأقل، أننا متساوون معه. نريدُ امتيازات. 
ـ أنا الرئيس ولا يمكن أن أكون متساويا معكم، لأنكم أنتم المرؤوسُون. لو طالبتُموني بأشياء، سوف تدفعون غرامات وتفقدون الحقّ في المشاركة في موكبي أثناء الاحتفالات. أتظنّون أنّ الرئاسة أمرٌ سهل؟ ها قد بدأتُ أشعر كيف أنّ هذه المهمة مليئة بالصعوبات. 
خُلعَ الرئيسُ، وتمَّ حلُّ الجمهوريّة. 




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-