القائمة الرئيسية

الصفحات

تزايد الإقبال على التعلم عن بعد في المملكة العربية السعودية

تزايد الإقبال على التعلم عن بعد في المملكة العربية السعودية


 تزايد الإقبال على التعلم عن بعد في المملكة العربية السعودية


أفاد تقرير حديث صادر عن البنك الدولي يحمل عنوان "التعليم الرقمي والتعليم عن بعد في المملكة العربية السعودية" أن إغلاق المدارس نتيجة جائحة وباء كورونا، كان له بالغ التأثير على 6 ملايين طفل سعودي، حيث بدأت مسيرة المملكة نحو التعليم الرقمي والتعليم عن بعد، الشيء الذي أتاح الفرصة لما يزيد عن 98% من الطلاب في السعودية من الدخول إلى منصة "مدرستي"، وهي منصة محلية مخصصة للتعلم عن بعد بأحدث التقنيات الرقمية.

ويشير التقرير بشكل مفصل إلى أوجه القوة في الاستجابة لجائحة كورونا في التعليم من مرحلة رياض الأطفال حتى نهاية مرحلة التعليم الثانوي، كما يناقش الفرص المتاحة للرفع من مستوى التعليم إثر تجربة التعليم الرقمي والتعليم عن بعد.

وشملت الدراسة عينة كبيرة أخذت على الصعيد الوطني من 18 ألفا تقريباً من الطلاب والمعلمين ومديري المدارس والمشرفين وأولياء الأمور مع تسجيل الملاحظات على الفصول الدراسية الافتراضية في الوقت الفعلي لتفشي الجائحة خلال العام الدراسي 2020-2021.


هذا وأشار التقرير أن أكثر من ثلثي المعلمين، يعتقد أن التحصيل الأكاديمي لطلابهم قد ازداد وتعززت المهارات أثناء التعليم الرقمي والتعليم عن بعد الذي تمت إتاحته في السعودية في العام الدراسي 2020-2021، وأن هناك طلباً كبيراً ومتزايداً على المحتوى الرقمي للتعلم عن بعد.


وأفاد المعلمون، وفقاً لما ذكره التقرير، بأن مهارات المعرفة الرقمية، والتعلم المستقل، وإدارة الوقت، والابتكار وحل المشكلات للطلاب قد تعززت وتطورت، كما أعربوا عن ارتياح كبير نحو التدريب والدعم الذي تلقوه في أثناء الانتقال نحو التعلم الرقمي.
reaction:

تعليقات