القائمة الرئيسية

الصفحات

تحضير نصّ أحلامٌ غريبةٌ لـ طالب عمران

تحضير نصّ أحلامٌ غريبةٌ لـ طالب عمران


 تحضير نصّ أحلامٌ غريبةٌ لـ طالب عمران 

 عنوان الدرس : أحلامٌ غريبةٌ    لـ طالب عمران 

المرجع : منار اللغة العربية، الجذوع المشتركة للتعليم الثانوي التأهيلي


تمهيد 

-    الرواية جنس أدبي نثري يقوم على السرد القصصي كمرتكز أول و الخيال كمرتكز ثان؛

-         الرواية عمل سردي متخيل يتضمن مقومات عدة منها الأحداث و الوقائع التي تقوم بها شخصيات معينة، وهذه الأحداث تنقسم إلى أحداث رئيسة و أخرى ثانوية، وتحمل هذه الأحداث دلالات اجتماعية و فكرية أو نفسية وأحياناً وجودية، وتساهم الشخصيات في نسج الحدث الروائي ونُموّه..


الملاحظة

 

-    بناءً على مجموعة من المؤشّرات من قبيل: تعاقب الأحداث، الزمان، المكان، الوصف، السرد، الحوار، يجوز لنا القول إننا إزّاء نصّ تخييلي؛

-       العنوان:

 أحلامٌ غريبة: من يحلُم؟ وما هي أوجه الغرابة في هذه الأحلام؟

-       بالنّظر إلى العنوان وبداية النص (خصوصا سنة 2039 ثم نهايته نفترض أن الكاتب سيحكي قصّة من الخيال العلمي.

 

الفهم 


-          حيرة الدكتور هاني والعالم أجمع أمام الفيروسات الغامضة والخارجة عن السيطرة؛

-          إحساس الدكتور هاني بالواجب تُجاه المرضى المصابين بالدّاء المستفحل؛

-          دخول الحالة الطارئة للمستشفى واستدعاء الدكتور هاني على وجه السرعة؛

-          بداية فك أسرار هذه الفيروسات الفتّاكة؛

-          إجراء العمليّة الجراحيّة؛

-          الوصول إلى أن الماء الملوّث هو أصلُ الداء؛

-          أحلامٌ غريبة بقوارض متوحشة تعصف بذهن الدكتور هاني.

 

 التحليل


أ. الشخصيات:

--الدكتور هاني: ش. رئيسة/ بطل القصّة/ طبيب ملتزم بالواجب المهني/  له هواجس وأحلام غريبة..

الصحفي مديح: ش. ثانوية/ يحمل الهم نفسه مع الدكتور هاني: ما أصل هذه الفيروسات؟

--الدكتور حمَد: ش. ثانوية/ حاضر معنويا/ مساعد/ عنصر  يخفّف على نفسيّة الدكتور هاني..

الدكتورة سعاد: ش.ثانوية/ مساعدة..

-المريض: ش.ثانوية/ في حالة يرثى لها/ عنصر ضغط على نفسية الدكتور هاني..

-الزوجة: ش.ثانوية/ مساعدة/ متفهّمة..


ب. الزمان:

--زمن الحكي: تبدأ الأحداث بانتشار التهاب السحايا بداية عام 2039، لتنتهي بتوصّل الدكتور هاني إلى مكمن وأصل الداء..

--زمن السرد: استغرق من الكاتب ما يعادل صفحةً ونصف تقريباً؛

-- يمكن الحديث عن زمن نفسي نظراً لدخول الدكتور هاني، لحظة رؤية حالة المريض المترديّة، حالة من الذهول والرثاء ستقوده لتمثل هاجس المسؤوليّة الملقاة على عاتقه..


ج. المكان:

-- المستشفى/ بيت د.هاني: فضاء مغلق/ نهر المدينة: فضاء مفتوح..

د. الحوار:

--حضور حوار بين الدكتور وزملائه الآخرين؛ بينه وبين الصحافي مديح.

--حوار داخلي ومناجاة ذاتيّة وتساؤلات للدكتور هاني، بينه وبين نفسه/ الواجب والمسؤولية/ سر  هذه الفيروسات؟ ..

ه. السرد والسارد:

--الرؤية السرديّة من خلف لأن السارد أعلمُ من الشخصيّات بما يجري، حيث إنه على علم حتى بدواخل وهواجس الشخصيّة الرئيسة، حتّى بأحلامها..


و. الخطاطة السّرديّة:

وضعيّة البداية: انتشار حالات التهاب السحايا بداية العام 2039؛

وضعيّة التحوّل:

-          الحدث الطارئ: المريض الذي نقل إلى المستشفى في حالة  حرجة جدّاً؛

-          العقدة: استفحال الفيروسات؛

-          الحل: إجراء العمليّة الجراحية والوصول إلى أصل الدّاء؛

وضعيّة النهاية: أحلام غريبة تجتاحُ ليل الدكتور هاني.

 

 التركيب والتقويم

-  بناءً على ما سبق ووقفنا عليه في التحليل، يمكننا القول إن الكاتب/ الرّوائي قد حاول تشريح نفسيّة الدكتور هاني التائه أمام الفيروس الغريب والفتّاك، بين هاجس الواجب والتأثّر بحالات المرضى، يصلُ الدكتور إلى مكمن الداء ويحلّ لغزاً على درجة كبيرة من الخطورة، منقذا بذلك حياة الكثيرين.

 


reaction:

تعليقات