القائمة الرئيسية

الصفحات

[6 نقط مضمُونة] منهجيّة جاهزة وحصريّة في تحليل المؤلفات : ظاهرة الشعر الحديث


منهجيّة جاهزة وحصريّة في تحليل المؤلفات : ظاهرة الشعر الحديث


منهجيّة جاهزة وحصريّة في تحليل المؤلفات : ظاهرة الشعر الحديث 


للسنة الثانية بكالوريا آداب وعلوم إنسانية


| مقدمة |


يتناول النّاقد أحمد المعداوي المجاطي في هذا المؤلف موضوع الشعر الحديث، أو ما اشتهر عند الدارسين بالشّعر الحرّ أو شعر التفعيلة، تناولاً خاصّاً، مُعتبراً إيّاه النّموذج الشعري الذي تمكن من استثمار الهزائم والنكبات لصياغة جمالية مضامينه، والقطع مع النموذج العربي التقليدي الذي حال من قبل دُون انعتاق الشّاعر العربي من النموذج الشعري المحافظ. ويتكون هذا الكتاب من أربعة فصول، فضلاً عن مدخل وخاتمة. (ربط القولة بسياقها العام داخل المؤلف).

الإشكال : إعادة كتابة الأسئلة المرفقة بالقولة المقتطفة من المؤلّف النقدي...





| عرض | 


كانت محاولة استقصاء مفهوم الحداثة، وتطوره، وتجلياته في الشعر الحديث القضية المحورية التي انشغل بها أحمد المجاطي في كتابه "ظاهرة الشعر الحديث"، فقد ابتدأ كتابه بالحديث عن التطور التدريجي للشعر العربي، وأنهاه بمناقشة مسألة الحداثة في علاقتها بالغموض الشعري. وبين مقدمة الكتاب وخاتمته، قدم لنا المجاطي حيثيات وعوامل ومظاهر الحداثة.

• إعادة صياغة القولة المقتطفة بأسلوبك الخاص، مع التوسع فيها إن توفرت المعطيات اللازمة... 

وقد توسل المجاطي في دراسته لظاهرة الشعر الحديث بمجموعةٍ من المناهج النقدية المنصهرة في بوتقة واحدة، الأمر الذي يحيل إلى التكامل المنهجي الفريد الذي يتميّز به هذا الكتاب فهو لا يوظف منهجاً واحداً في دراسة كلّ الوقائع، بل يميل إلى تحليل كلّ واقعة بمنهج يناسبُ خصوصياتها ومن المناهج النقدية التي وظفها الناقد:

·      المنهج التاريخي: والذي يتمثل في عرض الظروف والأحداث التاريخية التي رافقت نشأة الشعر العربي الإحيائي والوجداني والحديث، مع اعتبار الوقائع الخارجية فاعلة في تصور الشعراء لموضوعاتهم.

·      المنهج الاجتماعي: والذي يتجسد في ربط التجارب الشعرية ببيئات الشعراء، واعتبار الشعر استجابة  لما كانت تمور به الساحة من متغيرات اجتماعية وسياسية وثقافية.

·      المنهج النفسي: الذي يتعامل مع تجربة الشعر العربي بوصفها تعبيراً عن أحوال نفسية مرّ بها المبدع في حياته؛ إنه منهج يربط النص الإبداعي بالتقلبات النفسية لمُؤلِفه.

·      المنهج الموضوعاتي: وظفه الكاتب في تفييء تيمات الشعر الحديث خصوصا حين تحدث عن تجربة الغربة والضياع مقسماً إياها إلى أقسام وأنواع.

    لقد وظف المجاطي في كتابه مناهج نقديةً متعددة، انصهرت ضمن ما يمكن أن نسميه بالمنهج التكاملي، وهذا يعني أنه يملك عدة منهجيّة موسوعيّة ورحبة وقادرة على تحليل الظاهرة الأدبية من منطلقات مختلفة.



| خاتمة | 


تكمن قيمة الكتاب العلمية والأدبية والنقدية، في كونه أحاط بالشعر العربي من كل جوانبه وتتبع الانعطافات الكبرى التي مرت بها القصيدة العربية، وفق رؤية متبصرة ونظرية واضحة، فضلاً عن التكامل المنهجي والتحليل الذري للشعر. وعلى الرغم من قيمة هذا الكتاب، إلاّ أنّه سقط في بعض الأحكام التعميمية وخضع في بعض الأحيان لمقاييس ذاتية انطباعية تحت دافع إديولوجي ذاتي شخصي، والدليل على ذلك تراجع الكاتب عن أحكامه النقدية في كتابه أزمة الحداثة في الشعر العربي الحديث.
reaction:

تعليقات